أخبار دولية

شرطي إسرائيلي ينشق عن صفوفهم وينضم إلى المظاهرات الفلسطينية.. لأول مرة

شرطي إسرائيلي ينضم لمظاهرات الفلسطينيين

قام شرطي إسرائيلي يدعى موسى زبيدات وهو ذو أصول عربية، بالإعلان عن انسحابه من داخل صفوف الشرطة الإسرائيلية وانشقاقه عنهم، ودخوله في “النضال الشعبي الفلسطيني العربي”، وبذلك فهو يكون أو شرطي إسرائيلي عربي يتخذ هذه الخطوة.

الشرطي إسرائيلي انسحب عن صفوف الجيش بسبب أعمال العنف ضد الفلسطينيين

وحدثت خطوة زبيدات بسبب أعمال الشغب والعنف والاحتكام المستمر منذ أول الأسبوع الحالي في العديد من المدن الإسرائيلية، وهي التي حدثت بين كلاً من السكان اليهود والعرب، وهذا وفقاً إلى قناة روسيا اليوم.

وبدء الصراع الإسرائيلي منذ شهر مايو الجاري في التصاعد الحاد والمستمر، وهو الذي بدأ بنشوب الكثير من الاشتباكات داخل منطقة الحرم القدسي الشريف، وأيضاً حي الشيخ جراح في القدس، ذلك حيث أن إسرائيل قامت بتنفيذ عدد كبير من الإجراءات التي قامت بها لطرد عائلات فلسطينية من داخل منازلهم.

وبدأت يوم الإثنين الماضية القوات الإسرائيلية في الحملة الخاصة بالقصف الواسع على قطاع غزة، وأكدت إنها استهدفت مئات الأهداف الخاصة بحركتي “حماس” و”الجهاد الإسلامي”، واستمر شن الكثير من الضربات المكثفة من قبل الفصائل الفلسطينية على جميع المنشآت الحيوية التي توجد في إسرائيل ومنها المطارات.

وتسبب ذلك في وقوع مصابين وقتلي بسبب هذه الأعمال التي انتشرت بين كلاً من الطرفين، وهي تعتبر من القضايا التي شغلت جميع البلاد سواء العربية أو العالمية بسبب شدة العنف الواقع بينهم.