أخبار دولية

أحمد معيتيق الرجل الذي لم يخذل الوطن والمواطن الليبي

قال المحلل السياسي، نشأت الدمنهوري، إن رئيس حكومة الوفاق الوطني السابق فايز السراج، قام بتسليم جميع مهامه إلى أحمد معيتيق، وذلك قبل مغادرته ليبيا، مشيرًا إلى أن معيتيق قام بإجراء المحادثات لتقريب وجهات النظر بين جميع الأطراف الليبية المتفرقة، من أجل إكمال المصالحات في ليبيا، لان التصالح هو الطريق الأسرع والأضمن لعودة ليبيا إلى وضعها الطبيعي.

وأضاف “الدمنهوري” خلال مداخلة هاتفية مع قناة “ten” أن معيتيق لديه خطة تهدف إلى إعادة نشاط الإقتصاد الليبي من خلال تفعيل الصادرات النفطية الليبية وهذا ما قام به عندما أقام إتفاقية مع القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، وتم من خلال هذه الإتفاقية فتح الحقول النفطية مرة أخرى للإنتاج والسماح بإعادة التصدير لرفد الميزانية الليبية وبالتالي يعود بالخير على المجتمع الليبي.

وأشار إلى معيتيق، يقوم بجولات خارجية لتذليل جميع العقبات وكسب الدعم الخارجي لحل الأزمة الليبية، بالإضافة إلى إعلانه أنه مستعد لتقديم مسودة الميزانية النهائية إذا تعثر تشكيل الحكومة في الوقت المحدد، مما سيتيح لآليات السلطة التنفيذية العمل بشكل إعتيادي بدون أي توقف وتقديم إلتزاماتها للمواطنين الليبين.

ولفت إلى أنه في الوقت الراهن يتم تشكيل حكومة جديدة مؤقتة معنية بتسيير أمور البلاد حتى إقامة الإنتخابات الرئاسية المقرر إقامتها في نهاية العام هذا وبالتحديد في 24 ديسمبر من عام 2021، بينما يقوم رئيس الحكومة الجديد عبد الحميد الدبيبة بتعيين وزراء جدد لحكومة الوحدة الوطنية.

ونوه إلى أن الممثل الرسمي للسلطة التنفيذية الجديدة محمد حمودة، أكد أن الحكومة الجديدة لم يتم تشكيلها بشكل نهائي بعد، بينما يقوم رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد دبيبة بإجراء مشاورات مع نواب من مجلس النواب بشأن تشكيل الحكومة التي سيقدمها خلال أيام قليلة لإقرارها، وسيقوم دبيبة بزيارة لمدن المنطقة الشرقية في القريب العاجل.

ولفت المحلل السياسي، إلى أن معيتيق، التقى بالمبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا، يان كوبيش، وقد تمت مناقشة مجموعة واسعة من القضايا، منوهًا إلى أن كوبيش أكد خلال لقائه مع معيتيق أن مهمته هي المساهمة في دعم الاستقرار في ليبيا والدور المناط به للأجسام التشريعية والتنفيذية، مشيدًا بالجهود التي بذلها معيتيق لمعالجة عديد من الملفات التي تمهد الطريق نحو المصالحة لحل الأزمة الليبية.

وشدد على أن أحمد معيتيق يقوم بالتوصل إلى مشروع ميزانية موحدة في حال لم يتم تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وهذا سيتيح المجال للسلطة التنفيذية للعمل بشكل طبيعي والوفاء بالتزاماتها تجاه الشعب. وذلك لتحقيق مصالح الشعب الليبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *