منوعات

حسن الخاتمة.. موت رجل خمسيني في سوهاج وهو يحمل المصحف الشريف

قام عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” وخاصةً من أبناء محافظة سوهاج، بتداول صورة لرجل خمسيني تُوفي وهو خاضع لجهاز التنفس الاصطناعي بأحد مستشفيات محافظة البحيرة، وما لفت الانتباه هو أنه كان يحمل بيده اليُمنى كتاب الله -القرآن الكريم-.

وقد تم تداول صورة الرجل على نطاق واسع على السوشيال ميديا بين أبناء محافظة سوهاج، حيث كشف بعض المتابعين عن هوية الرجل الذي تُوفي إلى رحمة الله وهو يحمل المصحف الشريف بيده اليمنى، وعلق أحد المتابعين قائلًا إن هذا الرجل الخمسيني يُدعى “عبد اللاه أحمد رشوان”، وهو ابن محافظة سوهاج وأحد أبناء آل رشوان بالإقليم.

“هل لك سرٌّ عند الله؟” دعوات بالرحمة للمُتوفى وتهنئة بالخاتمة الحسنة

وبالطبع شهدت صورته انتشارًا واسعًا خصوصًا بين أبناء محافظته الذين عبروا عن افتخارهم بهم، حيث قاموا بإطلاق المنشورات التي وجهوا فيها الدعوات له بالرحمة متمنيين تلك الموتة الكريمة والخاتمة الحسنة التي رُزق بها، ودعوا له بأن يتقبله الله ويدخله فسيح جناته، ولعل أبرز تلك المنشورات قد جاءت كالتاليِ:

“هل لك سر عند الله حتى تُقابله بكتابه الكريم.. من عاش على شئ مات عليه ومن مات على شئ بُعث عليه.. عبداللاه أحمد رشوان ابن محافظة سوهاج توفي وفي يده المصحف تحت جهاز التنفس الصناعي بأحد مستشفيات محافظة البحيرة رحمة الله عليه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *