صحة

اعرفي ازاي وبكل سهولة تقدري تتخلصي من رمل الكلى

رمل الكلى أو ما يعرف بحصوات الكلى هي عبارة عن رواسب لبعض المواد الكيميائية، وفي الغالب تكون أملاح معدنية، وعلى الرغم من أنها يمكن أن تذاب في البول، ولكنها في نفس الوقت من الممكن أن تتراكم في الكلى، مما يكون السبب وراء تكون رمل الكلى، ومن الممكن أن يطرد هذا الرمل من الكلى من خلال البول، ولكن في حالة زيادة حجمه تبدأ تظهر الحصوات التي من الطبيعي قد تؤثر بشكل واضح على أداء الكلى.

علاج الرمل والتهاب المجاري البولية

أغلب الحالات يمكنها أن تتخلص من هذا الرمل عن طريق البول بشكل تلقائي، ولكن هناك بعض الحالات قد تكون في حاجة للعلاج، وهذا يرجع إلى أن الحصى يمكنه أن يترسب في الكلى أو في المسالك البولية، وهذا قد يكون السبب في عدم تدفق البول بالشكل الطبيعي، أو عدم قدرة الكلى أن تقوم بوظائفها بشكل جيد، بالإضافة إلى أنها تكون السبب في شعور الإنسان ببعض الآلام الشديدة.

في حالة عدم اهتمام المريض بتناول العلاج الوقائي، فأنه عرضة للإصابة بنوبات متكررة بعد مرور خمس مرات، ولكن من الممكن أن تمنعي تكوين حصوات الكلى، وهذا من خلال قيامك بإتباع نظام غذائي متوازن، والقيام بتناول كميات كبيرة من الماء.

علاج الرمل في المثانة

في حالة وجود لديك بعض الحصوات الصغيرة بالمثانة، فيمكنك من خلال تناول كميات كبيرة من الماء أن تتخلص منها، ولكن في حالة فشلك في القيام بهذا، فسوف تحتاجي للتدخل الطبي، ليقوم الطبيب بتكسير هذه الحجارة، وهذا يكون من خلال القيام باستخدام الموجات الفوق صوتية أو الليزر، ويتم هذا من خلال منظار المثانة، فيتم تفتيت هذه الحصوات إلى أجزاء صغيرة، ليتم طردها بكل سهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *