الفن والترفيه

شاهد محمد منير يروي كواليس مشواره الفني مع صاحبة السعادة

كشف الفنان “محمد منير”عن كواليس بداياته الفنية، منوها أنه انتقل من أسوان للقاهرة ليدرس في كلية الفنون التطبيقية وكان حاصل على مصروفه من شقيقه الأكبر” فاروق” و الذي وصفه بأنه رفيق إلي مشواره «أخويا فاروق ده اللي عبرت بيه وهو اللي ساعدني علي عبور البحر المتوسط ، ولقيت هناك أصدقائي الشاب خالد وماني وفرحوا بيا لأنهم بيتكلموا عربي حتى النجم الألماني الكبير “عادل الطويل” وأنا عبرت البحر المتوسط لأنه كان مأزق وأنا معبرتش عشان أهاجر ،و لكن عبرته عشان أقول أنا محمد منير المغني اللي فيا ريحة مصر و تراب مصر وطمي مصر و نيل مصر».

وأوضح محمد منير من خلال لقائه مع الفنانة إسعاد يونس برنامج «صاحبة السعادة» و المذاع من خلال فضائية «dmc»، أنه حين الوصول للقاهرة كان والده يرسل له مبلغ 3 جنيه كمصروف شهري بمعدل 10 قروش كل يوم ، مضيفًا «كان عندي أبونيه أتوبيس 1 اللي بيروح من أم المصريين وحتي الجيزة وكنت بطلعه بـ50 قرشا عشان كنت طالب وكان زملاتي بيحبوني قوي ولما وصلت إلي بكالوريوس فنون تطبيقية قعدت 3 سنين جوه البكالوريوس عشان أجل الجيش».

محمد منير وتربيته لأبنائه:

وإستكمل «احنا بنربي ولادنا كويس وبنعلمهم المشاركة في الانتخابات وأنا علمتهم الموضوع ده عشان وطنهم في الأول وعشان عمك أو خالك محمد منير»، مضيفًا «أنا امتلك 18 حفيد وآخر سلسلة العيلة بيدرسوا داخل أرقى جامعات كندا ومنهم الدكتورة إيمان بتعمل في أيرلندا عن الصيدلة الفندقية»، موضحا أنهم يزورونه من فترة إلي الأخرى ويرسل لهم أموالا في بعض الأحيان «ببعت لهم فلوس 500 دولار أو 1000 دولار كل فترة».

وأضاف أن شقيقه فاروق هو الذي عرفه على الفنان “أحمد منيب “النوبي وذلك بسبب حزنه لتخلف الفنان الراحل بليغ حمدي عن موعده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *