الفن والترفيه

فيديوهات شيما الحاج الفاضحة تسبب أزمة في سكن البنات

أزمة الفنانة شيما الحاج الأخيرة مازالت قائمة، وهي المعروفة إعلامياً بـ الفيديوهات الفاضحة والتي تطاردها بالرغم من تغيير أسمها إلى شيماء يونس، وتسببت لها في العديد من الأزمات التي توجد في حياتها أثناء الفترة الأخيرة.

فيديوهات شيماء الحاج الفاضحة تسبب لها أزمة في سكن البنات

من الجدير بالذكر أيضاً أنه تسبب هذا في أزمة جديدة لها، وهذا بعد أن تم الإعلان عن مشاركتها في مسلسل “سكن البنات” وهو الأمر الذي تسبب في هجوم عنيف عليها من جانب جمهور السوشيال ميديا، وأيضاً عرض العمل العديد من الإنتقادات الحادة.

وتم الكشف من خلال المخرج محمد النقلي عن جميع الكواليس الخاصة بالاستعانة بالفنانة شيما الحاج قائلاً “لم أكن أعرف أي شئ عن فيديوهات شيما الحاج قبل التصوير، وأخترتها بناءاً على شكلها الذي يناسب الدور، وأثناء التصوير اكتشفت أنها تعاني من العديد من المشكلات الماضية”.

أنهى النقلي حديثة قائلاً “أعتقد أنها أزمة ومرت ولن نتحدث في موضوعات انتهت”، وهي قامت في وقت سابق بالإعلان عن تغيير أسمها الفني من شيما الحاج إلى شيماء يونس وهو الذي ظهرت به أثناء تتر مسلسل “سكن البنات الجديد” وهذا بعد أزمة الفيديوهات الفاضحة التي عرضت لها في الفترة الأخيرة.

وهي أيضاً قامت بالرد على السؤال الذي جاء حول تغيير أسمها، وهو كان يرد معرفته الكثير من الأشخاص في العديد من الأنحاء والأماكن المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *