الفن والترفيه

رانيا يوسف تحكي تفاصيل تعرضها للتحرش مع بنتها “آلمني جداً”

الفنانة رانيا يوسف أكدن أن التجربة الخاصة بالتحرش التي تعرضت لها كانت مؤلمة جداً بالنسبة لها، والألم الخاص بها زاد بسبب تعرضت ابنتها الكبرى لما تعرضت له هي، وأنها لم تستطيع أن تحميها مما حدث لها في الوقت الذي حدث لها هذا الموقف.

بالفيديو.. رانيا يوسف تحكي تفاصيل تعرضها للتحرش مع بنتها “آلمني جداً”

يذكر أيضاً أن رانيا يوسف قامت بوصف التجربة الخاصة بالتحرش قائلة إنها عانت كثيراً من النوبات والكوابيس المفزعة بعدها، وأيضاً القلق الشديد من الأماكن المزدحمة والغرباء، وهذا عندما حدثت لها واقعة التحرش الشديدة، ووجدت فيها فرصة جيدة جداً أن تتكاتف النساء وتشجعهم على الكلام وعدم الخوف.

أكدت أيضاً أن المتحرش جبان وهو يقوم بفعل التحرش في السر، وسوف يمتنع عن هذا الفعل لو علم أن الناس يشاهدوه أو إن الكاميرا تقوم بتصويره، ومن هنا جاءت الفكرة الخاصة بفضح المتحرش حتي يخجل أو يهاب على إظهار أسمه أو أسم عائلته في هذه الأعمال المشينة فيقوم بمراجعة نفسه.

استكملت رانيا قائلة أن حبها للحيوانات يأتي من مبدأ الرحمة لجميع المخلوقات، وهذا بجانب أنها ولدت في منزل يعيش فيه القطط والكلاب كأفراد من الأسرة، وأنها تحاول دائماً أن تشرح لكل من حولها أننا لم نخلق على الأرض بمفردنا، وهناك العديد من المخلوقات التي من حقها أن تعيش وتأكل، وإننا سوف نحاسب على إيذاء الحيوانات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *