الفن والترفيه

الفنان توفيق عبدالحميد يتحدث عن تحويل سيارته من ملاكي إلى تاكسي

توفيق عبدالحميد الفنان المصري أكد بعد أن تم تكريمه على المسرح المصري في المهرجان القومي، وهي من الأشياء التي جعلت جميع المحطات وأجهزة التواصل الإجتماعي بجميع أشكالها بإجراء حوار معه وتم التوصل إلى الفكرة الخاصة بعمل الحوار الواحد الحصري مع جهة واحدة وسوف يطلب مبلغ كبير وبعد أخذه يتبرع به ليعالج البسطاء والفقراء.

توفيق عبدالحميد يحول سيارته من ملاكي إلى تاكسي

عندما تم سؤاله كشف عن أن أكثر مكان هو الذي يستحق الدعم حالياً مستشفى أبو الريش للأطفال، ولفت الأنتباه إلى أنه بما أن هذا المبلغ يأتي له بدون أن يعمل به فهو لابد أن يتم التبرع به في مستشفى أبو الريش، وأكد أيضاً أثناء مداخلة هاتفية على إحدى القنوات الفضائية، إن الحادث الخاص بتحويل سيارته من ملاكي إلى تاكسي كانت في القرن الماضي عندما كانت الحياة صعبة وغير قادر على العيش ولا يوجد أي شغل إلا المسرح.

وأكد أن العمل في المسرح لا يعطي أي مردود حتى تعيش كموظف بحالة مميزة، وقال أنه أثناء هذه الفترة أشترى سيارة وقرر أن يقوم بتحويلها إلى تاكسي في الليل حتى يستطيع على العيش، وأنه في الوقت لم ينفع تحويلها وكان هذا لحكمة لم يعرفها إلا بعد ذلك عندما شاء الله بأن يتخطى هذه الفترة وعمل وغرفة جميع الأشخاص.

استطرد قائلاً أنه من عام 2000 إلى 2010 كان هناك بعض الأشياء يريد أن يقوم بهم وهما أخذ أعتراف من الناس بأنه فنان وليس حصوله على شهادة معهد أو وظيفة، وضبط جميع الأمور الخاصة بحياته عن طريق امتلاك بيت مبلغ في البنك، وأثناء عام 2010 قرر أن يعمل في التمثيل من جديد دون أن يكرر أدوار لأنه كان يبحث عن التميز.

وأيضاً أكد أن تحويل سيارته الملاكي إلى تاكسي كان منذ سنة 90 ولم يكررها أبداً الأن “ده أنا أبقي مجنون ومش من المنطقي اني مبقاش قادر أعيش ولما يجيني مبلغ أروح أتبرع بيه، ولكن أتبرع بربعه أو نصفه وأعيش بالباقي” وأن سبب هذه الشائعات صفحات الفيس بوك المزيفة وهي التي تحمل صورتي واسمي وليس أنا وأن صفحتي الوحيدة على الفيس بوك أقوم حالياً بتجميدها ولا يوجد عليها أي صديق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *