أخبار مصر

رسالة هامة من وزير التربية والتعليم لطلاب الثانوية العامة

أجاب وزير التربية والتعليم في مجموعة من النقاط عن إمتحانات الصف الأول والثاني الثانوي الإلكترونية عن أنها ليست بروفة لإمتحانات الثانوية العامة :

١) طريقة نقل البيانات ونوعية الشبكات وتخزينها مختلفة قلبا وقالبا فيما بين الاثنين.

٢) تأمين لجان الثانوية العامة بالتنسيق مع مؤسسات أمنية متعددة ووزارة الداخلية .

٣) تشتمل الحلول التقنية في الثانوية علي ٣ مستويات للأمان من أجل وصول الامتحان إلي كل طالب في مصر.

٣) بلغت تكلفة تأمين امتحانات الثانوية العامة (لعدد٦٥٠ ألف طالب) قرابة المليار جنيه مصري.

وبشأن امتحانات الثانوية التجريبية موضحا:

١) ستعقد بروفة إلي الإمتحانات في شهري أبريل ويونيو بإذن الله.

٢) هدفها هو تدريب الطلاب على شكل الامتحانات.

٣) لم تؤمن الامتحانات التجريبية على نظام الامتحانات الحقيقية ترشيدا للنفقات

الغش في الإمتحانات :

1-الإختبارات هي مساعدة علي التعلم وليس تنافس علي الدرجات.

٢- تلك الامتحانات تتم علي مستوي المدرسة لسنوات النقل قبل نظام التابلت .

٣-هدفها توفير التدريب للطلاب على نظام الأسئلة الجديدة والتعلم من أجل الفهم الصحيح والحقيقي.

4- المتحايلين علي الغش هو الخسارة للطالب لأنه اختار الحرمان من فرصة التعلم والتدريب .

5- الغش هو آفة مجتمعية مؤسفة ويتطلب علاج حقيقي ،وتوجيه الأبناء ويتطلب توعية إعلامية وصحوة أخلاقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *